The Trial: A Graphic Novel - Download Free Ebook Now
Hot Best Seller

The Trial: A Graphic Novel

Availability: Ready to download

"Someone must have been slandering Joseph K, because one morning, without having done anything wrong, he was suddenly arrested." The Trial is a graphic adaptation of Franz Kafka's famous novel, illustrated by one of France's leading graphic artists, Chantal Montellier. Montellier brilliantly captures both the menace and the humor of Kafka's utterly unique masterwork. This d "Someone must have been slandering Joseph K, because one morning, without having done anything wrong, he was suddenly arrested." The Trial is a graphic adaptation of Franz Kafka's famous novel, illustrated by one of France's leading graphic artists, Chantal Montellier. Montellier brilliantly captures both the menace and the humor of Kafka's utterly unique masterwork. This darkly humorous tale follows Joseph K, who is arrested one morning for unexplained reasons and forced to struggle against an absurd judicial process. K finds himself thrown from one disorientating encounter to the next as he becomes increasingly desperate to prove his innocence in the face of unknown charges. In its stark portrayal of an authoritarian bureaucracy trampling over the lives of its estranged citizens, The Trial is as relevant today as ever.


Compare

"Someone must have been slandering Joseph K, because one morning, without having done anything wrong, he was suddenly arrested." The Trial is a graphic adaptation of Franz Kafka's famous novel, illustrated by one of France's leading graphic artists, Chantal Montellier. Montellier brilliantly captures both the menace and the humor of Kafka's utterly unique masterwork. This d "Someone must have been slandering Joseph K, because one morning, without having done anything wrong, he was suddenly arrested." The Trial is a graphic adaptation of Franz Kafka's famous novel, illustrated by one of France's leading graphic artists, Chantal Montellier. Montellier brilliantly captures both the menace and the humor of Kafka's utterly unique masterwork. This darkly humorous tale follows Joseph K, who is arrested one morning for unexplained reasons and forced to struggle against an absurd judicial process. K finds himself thrown from one disorientating encounter to the next as he becomes increasingly desperate to prove his innocence in the face of unknown charges. In its stark portrayal of an authoritarian bureaucracy trampling over the lives of its estranged citizens, The Trial is as relevant today as ever.

30 review for The Trial: A Graphic Novel

  1. 5 out of 5

    Manal

    (المحاكمة لكافكا كما رايتها من وجهة نظري): ملخص الرواية في كلمتين: وهي لعبة ( الحياة والموت) حياه البطل هي المحاكمة وموته هو الحكم الرواية فيها إسقاطات كثيرة متعلقة بعبثية الوجود وما هو سر الوجود والبحث غير المجدي للإنسان عن معنى لحياته، تطرح أسئلة حول الظلم وغياب النظام والعدالة. لماذا وجد الانسان؟ لماذا يتعذب؟ لماذا يموت بطريقة رخيصة؟ في هذه الرواية يتم تصوير الأحداث غير الواقعية بطريقة تبدو واقعية للغاية كما يحدث في الكابوس. يتحرك البطل ضمن احداث عديدة تبدأ باعتقال جوزيف في يوم عيد ميلاده ، وتنته ‎(المحاكمة لكافكا كما رايتها من وجهة نظري): ملخص الرواية في كلمتين: وهي لعبة ( الحياة والموت) حياه البطل هي المحاكمة وموته هو الحكم الرواية فيها إسقاطات كثيرة متعلقة بعبثية الوجود وما هو سر الوجود والبحث غير المجدي للإنسان عن معنى لحياته، تطرح أسئلة حول الظلم وغياب النظام والعدالة. لماذا وجد الانسان؟ لماذا يتعذب؟ لماذا يموت بطريقة رخيصة؟ في هذه الرواية يتم تصوير الأحداث غير الواقعية بطريقة تبدو واقعية للغاية كما يحدث في الكابوس. يتحرك البطل ضمن احداث عديدة تبدأ باعتقال جوزيف في يوم عيد ميلاده ، وتنتهي في اليوم الذي نفذ فيه حكم الإعدام طعنا بالسكين والذي يقع عشية عيد ميلاده ايضاً . ان البطل جزء لا يتجزا عن الكاتب كافكا وكانه يعبر عن طريقة تفكيره في الكون والوجودية وكيف يرى ان ارادة الخالق هي ان يمارس سلطته ويطلب من الفرد خضوعا مطلقا فيصنع بعالمه ما يشاء بحيث يتصرف افراد الرواية وفقا لأوامره، ان المحكمة متواجدة في كل مكان تقريبا وليس للانسان سوى ان يلجىء طلبا لرحمة الله وعفوه ليتم انقاذه من الحكم وتقريبا هذا الاستنتاج نصل اليه عندما تنصحة ليني بان يعترف بالذنب لكي تستطيع مساعدته. الذنب الذي لم يعرف ماهو وكان مجهودات الإنسان لإدراك معنى الكون دائما ما تنتهي بالفشل الحتمي. لقد كتب جوزيف ك التماس الدفاع عن نفسه كتب فيه جميع الذنوب التي قام بها في حياته ليدافع عنها في محاكمته ولكن دون جدوى. اسطورة وقوف الريفي على باب العدالة توضح ان حارس الباب ماهو الا خادم مسير لتنفيذ الاوامر ولا يستطيع الدخول لكن الباب وجد من اجل الريفي بالتحديد المخير بالدخول. الكاتب يصور فكرته بعدم الايمان بالعدالة الالهية من خلال فساد النظام ومن ثم القضاء وبالتالي فساد الحياة بكاملها حيث ان القانون هنا يرمز الى الوجود والسلطة ترمز الى الله حيث يركز الكاتب على ايصال فكرة العبثية الوجودية فعندما يدرك الانسان حتمية الموت تظهر فكرة عبثية الحياة.

  2. 4 out of 5

    Ghada Abd Elsalam

    المحاكمه تؤكد رؤية كافكا السوداوية للإنسان وموقعه في هذا العالم فهو عاجز كليا عن أن يكون سيد قدره ومصيره ، كما أنه متورط تورطا لا سبيل إلى الفكاك منه في شبكة علاقات بيروقراطية مصمتة تعزز تبعيته وعبوديته لسلطات استبدادية مجهولة أو معلومة على حد سواء. وأيا كان المنظور الذي ينظر من خلاله إلى عمل كافكا هذا أو سواه من أعمال أثارت ولا تزال الكثير من الإشكاليات والتساؤلات والاستفهامات ، فمن المرجح أن تبقى أعماله مصدرا وسببا للاختلاف والاتفاق معا. الاختلاف حول حمولاتها الدلالية الغنية ومعانيها المتعددة المحاكمه تؤكد رؤية كافكا السوداوية للإنسان وموقعه في هذا العالم فهو عاجز كليا عن أن يكون سيد قدره ومصيره ، كما أنه متورط تورطا لا سبيل إلى الفكاك منه في شبكة علاقات بيروقراطية مصمتة تعزز تبعيته وعبوديته لسلطات استبدادية مجهولة أو معلومة على حد سواء. وأيا كان المنظور الذي ينظر من خلاله إلى عمل كافكا هذا أو سواه من أعمال أثارت ولا تزال الكثير من الإشكاليات والتساؤلات والاستفهامات ، فمن المرجح أن تبقى أعماله مصدرا وسببا للاختلاف والاتفاق معا. الاختلاف حول حمولاتها الدلالية الغنية ومعانيها المتعددة والاتفاق على مدى عبقرية هذا الروائي الفذ الذي لم يجد خلاصه إلا في الكتابة التي اتخذ منها وطنا وسكنا يؤويه من حالات التصدع والاغتراب والنفي والمرض التي نكلت بروحه ولم ترأف بقلبه الهش وجسده الضئيل

  3. 4 out of 5

    تامر فتحي

    جيدة على مستوى الرسوم واختصار أحداث الرواية الطويلة بشكل غير مُخِلّ صالح لثقافة الكوميكس، وليست الرواية عمومًا لمعجبي الكوميكس من نوعية ما تصدره شركات (دي سي) و(مارفيل) وإنما الأدبيات من نوعية Maus أو The Killing Joke أو Watchmen. أعجبني خيال الرسامة في رؤيتها لكوابيس (كافكا) الشنيعة بصريًا إلى حدٍ ما، ولو أني كنتُ أطمع في المزيد، ولازلت أرى أن أديب عبقري كهذا يمكن أن يخرج من عوالمه نتاج بصري أبدع وأكثر كابوسية من ذلك.

  4. 4 out of 5

    يامي أحمد

    استحوذت الرواية على تفكيري لعدة الأيام، رغم سوء النسخة المترجمة التي اقتنيتها، إلا أن الأفكار والأسئلة الوجودية التي تطرحها الرواية جعلتني أعيد التفكير بالكثير من النقاط المتعلقة بالعدالة والانسانية والعبث، الثواب والعقاب، صلابة الشر و تدهور الخير.. الجزء المتعلق بلقاء جوزيف بالكاهن في آخر الرواية كان الأكثر رعبًا على رمال ذهني الساكنة والذي نفضها عن بكرتها، والنهاية لم تكن أسوأ مما توقعت، فقد كانت كافكاوية كما يجب ..

  5. 5 out of 5

    Raya راية

    لقد حيرتني وأجهدتني هذه الرواية كثيراً..صغيرة الحجم وكبيرة المحتوى..وربما تحتاج كتب لتفسير وتحليل محتواها ...ومهما قيّمناها لن نعطيها حقها أبداً.. فهي فلسفة كافكا للوجود الأنساني

  6. 5 out of 5

    Huda AlAbri

    تبدأ رواية المحاكمة لفرانز كافكا،مثلما بدأت روايته"الانمساخ"؛ كان الوقت صباحا يستيقظ بطل الرواية من نومه و يكتشف أن حياته تغيرت فجأة ،و بشكل غرائبي. فبينما في "الانمساخ" يجد نفسه قد تحول إلى حشرة ،فهو في المحاكمة يستيقظ ليجد نفسه معتقلا في بيته بدون تهمه،و يحرسه حارسان و يتم استجوابه في عقر داره ، و هكذا تجري أحداث الرواية ،كأن البطل ألقي به في عالم موازي ،عدم قدرته على فهمه أو استيعاب ما يحصل فيه يكاد يدفعه إلى الجنون. كثيرة هي الدراسات النقدية التي حللت و كشفت رمزية هذه الرواية،و تناولها النقاد تبدأ رواية المحاكمة لفرانز كافكا،مثلما بدأت روايته"الانمساخ"؛ كان الوقت صباحا يستيقظ بطل الرواية من نومه و يكتشف أن حياته تغيرت فجأة ،و بشكل غرائبي. فبينما في "الانمساخ" يجد نفسه قد تحول إلى حشرة ،فهو في المحاكمة يستيقظ ليجد نفسه معتقلا في بيته بدون تهمه،و يحرسه حارسان و يتم استجوابه في عقر داره ، و هكذا تجري أحداث الرواية ،كأن البطل ألقي به في عالم موازي ،عدم قدرته على فهمه أو استيعاب ما يحصل فيه يكاد يدفعه إلى الجنون. كثيرة هي الدراسات النقدية التي حللت و كشفت رمزية هذه الرواية،و تناولها النقاد و الأدباء كل من زاويته يفحص الرواة فحصا دقيقا عله يكتشف في رمزيتها شيئا لم يسبقه إليه أحد،مثلها مثل لوحات ليوناردو دافنشي التي تضمنت أسرارا . هناك تلك الفكرة الشائعة عن الرواية،و التي أنا شخصيا قرأت الروايةعلى سياقها. الفكرة تقول أن الرواية تتحدث عن بيروقراطية الإجراءات الحكومية و الفساد المستشري فيها .. و قد برع كافكا بطبيعة الحال في تصوير سوء النظام وأنه متهالك من داخله و خارجه.. أعجبني جدا الحزء الي يذهب فيه البطل إلى الحي الذي توجد فيه المحكمة ، ووصف ما يوجد و ما يدور في أروقتها. و هناك من رأى أن الرواية تصور ظاهرة معاداة السامية التي كانت سائدة في أوساط أوروبا ، حيث أن اليهودي متهم دائما حتى تثبت برائته . و هناك من يذهب إلى القول أن الرواية تتكلم عن المصير الإنساني البائس ،و عبث الوجود حيث يمكن أن تسلب من الإنسان بسبب تهمة لا أساس لها. و أخيرا ،الرواية في كل الأحوال تعبر عن الاغتراب الذي بدأ يشعر به الإنسان منذ القرن العشرين ،و عن استياءه و انزعاجه عندما يتم سحبه بدون إرادة منه إلى هراءات الأنظمة السياسية،أو القضائية ،أو الاجتماعية .

  7. 5 out of 5

    Khaled Awad

    من أفضل روايات القرن العشرين، رواية رمزية بشكل مذهل، بل رواية اعجازية، لماذا اعجازية؟ لأن كل شخص يقرأها سيفهما وفق منطقه، وحياته، وتجاربه الخاصة... عشرات الكتب كتبت في محاولة لتفسير هذه الرواية...ولا يوجد اثنان اتفقوا على تفسير واحد... في بداية المحاكمة يظن البطل أنّه الأقوى، لأنه لم يرتكب أي جرم يستدي محاكمته، فيستهزئ في البداية من هذه المحكمة، يستهزئ من القضاة، ومن موظفي المحكمة، ويرفض توكيل محامين... لا تعاقبه المحكمة مباشرةً، بل تدعه يشعر في البداية أنه الأقوى فعلاً، لكن رويداً رويداً، يفقد البطل هذه من أفضل روايات القرن العشرين، رواية رمزية بشكل مذهل، بل رواية اعجازية، لماذا اعجازية؟ لأن كل شخص يقرأها سيفهما وفق منطقه، وحياته، وتجاربه الخاصة... عشرات الكتب كتبت في محاولة لتفسير هذه الرواية...ولا يوجد اثنان اتفقوا على تفسير واحد... في بداية المحاكمة يظن البطل أنّه الأقوى، لأنه لم يرتكب أي جرم يستدي محاكمته، فيستهزئ في البداية من هذه المحكمة، يستهزئ من القضاة، ومن موظفي المحكمة، ويرفض توكيل محامين... لا تعاقبه المحكمة مباشرةً، بل تدعه يشعر في البداية أنه الأقوى فعلاً، لكن رويداً رويداً، يفقد البطل هذه القوة، ويستسلم بالتدريج لشروط المحكمة، يستسلم للقضاة وللموظفين، ويقوم بتعين محامي ويلاحق الرسام والقس، ليحصل على البراءة... كافكا لم يفصح في الرواية عن جرم البطل، وكأنه يقول أنه لا يهم أن ترتكب جرم أصلاً حتى تحاكم...! قد تكون المحكمة هي القدر، أو المجتمع، أو الظلم، أو الحرب، او الاستعمار، أو الحياة بشروطها القاسية... ومهما كانت المحاكمة التي يعنيها كافكا، مهما كانت ستنتصر في النهاية وستقهر الانسان وتقوده في النهاية للاستسلام، مثلما استسلم بطل الرواية في النهاية كما يصفه كافكا مثل "كلب" باختصار تروي هذه الرواية قصة نضال الانسان التاريخية ضد الأشياء الأقوى منه، وخسارته المحتمة في النهاية....

  8. 4 out of 5

    Esma Tezgi

    3.5 Çizgi romanda Josef K. Kafka olarak çizilmişti ve bu hoşuma gitti, yazarın hayatı ile Josef K.'nın yaşadıklarına da bakınca bu durum çok uygunsuz değildi. Çizimler ve diyaloglar Dava'nın yapısına uygun ve güzellerdi, çok beğendim. Romanda olan bazı sahneler çıkarılmıştı, çok da sıkıntı olmamış bu, anlaşılırlığını sağlamış. Anlatımı, çizimleri ve diyaloglarıyla güzel bir çizgi roman olmuş, sayfalar su gibi aktı. Ancak ben iyi ki roman halini okuduktan sonra çizgi romanı okumuşum dedim çünkü 3.5 Çizgi romanda Josef K. Kafka olarak çizilmişti ve bu hoşuma gitti, yazarın hayatı ile Josef K.'nın yaşadıklarına da bakınca bu durum çok uygunsuz değildi. Çizimler ve diyaloglar Dava'nın yapısına uygun ve güzellerdi, çok beğendim. Romanda olan bazı sahneler çıkarılmıştı, çok da sıkıntı olmamış bu, anlaşılırlığını sağlamış. Anlatımı, çizimleri ve diyaloglarıyla güzel bir çizgi roman olmuş, sayfalar su gibi aktı. Ancak ben iyi ki roman halini okuduktan sonra çizgi romanı okumuşum dedim çünkü kitaptaki derinliği bunda bulmak mümkün değil. Zaten çizgi romanların sevmediğim yönü bu, fazla yüzeysel oluyorlar. Yorumun tamamı için; http://yorumatolyesi.blogspot.com/201...

  9. 4 out of 5

    Licha

    Someone must have been slandering Joseph K. because one morning without having done anything wrong, he was suddenly arrested. And with that wonderful line, so starts this book. And then I was completely lost. I had no idea what this story was about. It all flew right over my head. And why did the MC have that same deadpan face as on the cover throughout the whole book? It never changed, no matter what was going on in the scene. Not for me.

  10. 5 out of 5

    Shaimaa Ali

    قرأتها كقصة مصورة وبالعربية ، أتطلع الى قرائتها بالانجليزية تتشابه فى أحداثها مع "المتحولون"-لكافكا أيضاً- فى نقطة واحدة فقط هى العبثية الشديدة، فالقارىء لا يعلم حقاً ما الذى ارتكبه بطل القصة ليٌحاكم، وان كانت القصة تشير إلى الروتين الحكومى والظلم فى النظام القضائى أو هذا ما استنتجته

  11. 4 out of 5

    Ahmed Hassan

    تجربة جميلة..ياريت دار الشروق تكررها.. متوقعتش أخويا الصغير يقرأ لكافكا.. لكن الرسوم فعلاً جذابه.

  12. 5 out of 5

    مما قرأت

    تحميل رواية المحاكمة لفرانز كافكا من هذا الرابط http://goo.gl/dZWycA

  13. 5 out of 5

    Laith H

    هل الحياة عباره عن سجن كبير ؟ ماذا يفعله ك وما التهمه وهل من الممكن ان توجه لنا هكذا قضيه من غير ان نعرف ماهي التهمه اصلا ؟ ثم نبدأ نعيش اجواء الروايه رويدا رويدا ويبدأ كافكا بعبقريه بأسقاطات على واقع حالنا وتبدأ الرموز والطلاسم وتحاول ان تجد لها حلول هل هي فعلا مؤسسه قضائيه ؟ هل هم فعلا في عمل رسمي ؟ ماهي تهمت ك وما سر المحكمه ولماذا يصورها بهذا البؤس وتبدأ تقرأ ما خلف السطور لا تستطيع ان تزيد من سرعة القرأه لأن كل سطر فيه رمزيه كل صفحه فيه اسقاط على واقعك ..المؤسسه القضائيه هي اعلا سلطه في الب هل الحياة عباره عن سجن كبير ؟ ماذا يفعله ك وما التهمه وهل من الممكن ان توجه لنا هكذا قضيه من غير ان نعرف ماهي التهمه اصلا ؟ ثم نبدأ نعيش اجواء الروايه رويدا رويدا ويبدأ كافكا بعبقريه بأسقاطات على واقع حالنا وتبدأ الرموز والطلاسم وتحاول ان تجد لها حلول هل هي فعلا مؤسسه قضائيه ؟ هل هم فعلا في عمل رسمي ؟ ماهي تهمت ك وما سر المحكمه ولماذا يصورها بهذا البؤس وتبدأ تقرأ ما خلف السطور لا تستطيع ان تزيد من سرعة القرأه لأن كل سطر فيه رمزيه كل صفحه فيه اسقاط على واقعك ..المؤسسه القضائيه هي اعلا سلطه في البلاد لذلك كانت الروايه مؤثره جدا ومرهقه وسوداويه لانها واقعيه نعم هناك المئات من المظلومين في السجون وهناك الكثير من السجناء لا يعلمون لماذا دخلو السجن وبذكاء الكاتب لم يدخل ك في السجن ولكنه جعله حر طليق لكي يبين ان الحياة هي سجن ايضا تفع علينا التهم بين الحين والاخر من اشخاص نعرفهم ويكون القاضي والمحامي هم .ولا نعلم ما سبب قضيتنا ..ماهي العداله وهل هي موجوده اصلا .؟ طالما ان من يحكم علينا هم اشخاص بشر مثلنا ..كيف نصل الى قضاء نزيه بعيد عن النزعات والمفاسد البشريه هل يجب ان نخلق جيل جديد من الروبورتات تدير شأن القضاء لكي لا تخطأ وهل الخطأ وارد .؟ بعض من مواضع القصه احسست بأن العمليه اقتصرت على الرجال المهمين في المجتمع لكي يبتزوهم مثل ك كان شخص ناجح في عمله والتاجر الذي خسر كل شيء واصبح عبد عن الدكتور هولد ( المحامي الذي يدافع عن ك وبلوك التاجر ) فجعله محامي عن شركاته وايضا محامي عن قضيته ..لا اخفي اني كنت مع ك حينما انهى خدمات المحامي ولكن في نفس الوقت كنت اشك انه سوف يستيطع ان يدافع عن نفسه في ظل هذا النظام الفاسد ...النهايه وما اجملها من نهايه مثال القس كان جدا عميق ..الرجل الريفي الذي يبحث عن العداله ويجد الحارس واقف في باب العداله ويمنعه ان يدخل الى اشعارأ اخر ولكن يسمح له ان يتلصص ولسنين طويله يأتي الرجل الريفي ويجد الحارس ولا يستطيع ان يدخل الى ان تأتي نهايته فيتذكر ان بعد كل هذه السنين قد نسيأ ان يسأل سؤال واحد وهو كيف ان أحداً غيره لم يأتي طوال هذه السنين لكي يدخل من الباب سواه ... فتكون اجابة الحارس بأن هذا الباب لك وحدك وسوف أغلقه بعد ان تذهب) اترك لكم تحليل هذا المثال ه

  14. 4 out of 5

    Kerfe

    My first impression of this graphic novel version of "The Trial" was positive--but then I went back and re-read Kafka's book. Certainly the sense of ominousness comes across in Montellier's drawings, but they are too heavy-handed and lack the subtleness of the layers in the original. I felt especially that Joseph K was way too solid and overbearing. The illustrations did not at all convey the way he fades gradually out his his life and into a state of total passive uncertainty. There are also to My first impression of this graphic novel version of "The Trial" was positive--but then I went back and re-read Kafka's book. Certainly the sense of ominousness comes across in Montellier's drawings, but they are too heavy-handed and lack the subtleness of the layers in the original. I felt especially that Joseph K was way too solid and overbearing. The illustrations did not at all convey the way he fades gradually out his his life and into a state of total passive uncertainty. There are also too many classic comic book touches that don't at all illuminate Kafka's words or story. Were this a totally original work it would have more merit. But it is a distorted and inferior reflection of the book Franz Kafka wrote. Read the original.

  15. 5 out of 5

    Ahmed Ragab

    ادار الرجل السكين في قلب ك مرتين وفاضت روحه كالكلب...تري هل كانت روحه قد استعادت راحتها بعد صعودها وكان ذلك اكثر راحه من المثول امام المحكمه او انه ندم علي ذلك الحكم! لن يستطيع احد أن يعبر عن هذه العبثيه واللامنطقيه واللاعقلانيه هذا الهزل في هذه المحاكمه..وان يمزج ذلك يشعور المدعي عليه الذي كان هو ك بالتوتر والذل والخوف والترقب والانتظار والزعر ونفاذ الصبر ثم التحكم في الذات والتمتع بقليل من الامل ثم فقدانه ثم انكسار الروح والزهد في حياه المراقبه وتفضيل الخلاص ...كما استطاع كافكا المصاب بالسل وال ادار الرجل السكين في قلب ك مرتين وفاضت روحه كالكلب...تري هل كانت روحه قد استعادت راحتها بعد صعودها وكان ذلك اكثر راحه من المثول امام المحكمه او انه ندم علي ذلك الحكم! لن يستطيع احد أن يعبر عن هذه العبثيه واللامنطقيه واللاعقلانيه هذا الهزل في هذه المحاكمه..وان يمزج ذلك يشعور المدعي عليه الذي كان هو ك بالتوتر والذل والخوف والترقب والانتظار والزعر ونفاذ الصبر ثم التحكم في الذات والتمتع بقليل من الامل ثم فقدانه ثم انكسار الروح والزهد في حياه المراقبه وتفضيل الخلاص ...كما استطاع كافكا المصاب بالسل والمتوفي في الاربعين من عمره بسبب الجوع والذي احرق بيده تسعين بالمائه من اعماله واوصي صديقه أن يحرق الباقي بعد موته وهو ما لم يفعله. جال في خاطري انه كتب كل جزء ثم وضعها معاً مطبقا للفوضي الخلاقه او الترتيب اللامنطقي للاحداث ...ولكني وجدت انه كتبها كلها في ليله واحده فرجعت ظنوني ناكصه علي اعقابها. انه خير من استطاع أن يصيب القراء بالاكتئاب وان ينشر فيهم ذلك الشعور بالتوتر والترقب اللانهائي وهو في ذلك متميز علي العالمين. لماذا اخفي سبب المحاكمه؟! أكان السبب حقا كما فطنه المحامي بان اغلب المدعي عليهم يتميزون بالجمال ؟! .ولم الجمال ؟! أكان جمالا ظاهريا فلعل القضاه مجموعه من معدومي الجمال فثار في نفسهم بعض عقد النقص....ام جمالا باطنيا فلعل المحكمه تسعي الي نشر الظلم وليس الحق.......ام انها الرمزيه الي قد تشير الي الحياه كمجمل حيث اتي اليها كافكا من دون معرفته بالسبب واكمل فيها حياته القصيره ..كما بقي في هذه المحاكمه عاماً اختار فيها الموت بديلا عن الحياه! اكانت المحكمه هي الضمير البشري؟! اكانت للمقارنة بين حياه الذل او موت البطوله؟! اكانت تقيس في الانسان حاسه التمرد ومقياساً للطوعيه ؟! لا ادري. اكانت الرمزية تشير اليه؟! اكان ك هو كافكا حقا؟! كان ك صاحب قلب عطوف متسامح والدليل علي ذلك هو طلبه من ذلك الجلاد أن يغفر لهذين الحارسان اللذان كانا سيسرقا ملابسه بل واكلوا طعام افطاره وتركوه بدون طعام...مع ذلك طلب من الجلاد عدم تعذيبهم حتي ولو اضطر لكي يعطي له من ماله ولكنه لم يرضي. ألا يجعلهُ ذلك من اصحاب النفوس النظيفه؟! ان حديث القس الواعي ادخلنا في ذلك النقاش عن الانتظار والخداع ...فهذا الريفي الي انتظر عمره باكمله لكي يدخل الي القانون وذلك الحارس علي الباب الذي اضاع عمره في حراسه بوابه القانون ..من منهما قد خدع الثاني ام كلاهما وقعا في خداع المحكمه. وهنا تتجلي العبقريه حيث جعلنا ننهك عقولنا عن اسطوره ذكرت في كتاب في محكمه لا نعلم لها تفسيرا علي لسان احد افراد روايته المساعدين وجعلنا نحتار ولا ناتي لا باحكام نسبيه. ثم ذلك التاجر بلوك الضعيف الذي وضع عبداً للمحامي والذي تنازل عن كل كرامته وأصبح ذليلا للمحامي وللمحكمه وللممرضه ومن ثم لنفسه لكي يبقي علي قيد الحياه....اكانت هي لحظه الاختيار الذي اختار فيها كافكا أن يجعل البطل بطلا حتي بتفضيله الموت علي الذل والانتظار والترقب والتوتر الذي اعتراه من اول ما اصبح مدعيا عليه؟! اكانت النهايه سعيده ام حزينه..حتي لو كانت الموت ككلب دارت السكين في صدره مرتين...هل سيختار الجميع البقاء في الحياه ذليلا ..ام الموت الذي سيبقي راحي..او كما سيقولون استراحه ابديه لمحارب؟! هل كان ك فعلا برئ؟! مم؟! ولماذا ؟! أكان واعيا وملما لما يكتب وكان مقصدهُ أن يجعل كل منا قاضياً؟!.ان كان هذا مقصده فعلا فقد نجح فيه بجداره. لم يكتبها كافكا قط ليعطي اجابات بل لكي يفجر ملايين من الاستفسارات في عقولنا..ولن يعلم تاويلها الا الله. ولنا مع كافكا كثير قادم.

  16. 5 out of 5

    Yousra

    الغريب أنني أنهيت قرائتها اليوم والذي يوافق ذكرى الهولوكوست المزعوم والذي لم يعايشه الكاتب فقد توفي قبل تلك الأحداث بسنوات كثيرة ... وإن كان احد تفسيرات رمزية القصة قد أشارت إلى إحساسا كافكا كيهودي بالإضطهاد المتنامي ضد اليهود وقت كتابة روايته في انحاء أوروبا وربما أرى انا الرواية كنوع من التمرد على البيروقراطية وأشكال الفساد خصوصا في مجال الحريات والتقاضي أمام المحاكم وحقوق افنسان... وقد قرات تفسيرات أخرى عديدة لرموز الرواية ومنها ضيق كافكا الذي كان يعمل بالقانون بعمله وإجراءاته... وربما تختلف ا الغريب أنني أنهيت قرائتها اليوم والذي يوافق ذكرى الهولوكوست المزعوم والذي لم يعايشه الكاتب فقد توفي قبل تلك الأحداث بسنوات كثيرة ... وإن كان احد تفسيرات رمزية القصة قد أشارت إلى إحساسا كافكا كيهودي بالإضطهاد المتنامي ضد اليهود وقت كتابة روايته في انحاء أوروبا وربما أرى انا الرواية كنوع من التمرد على البيروقراطية وأشكال الفساد خصوصا في مجال الحريات والتقاضي أمام المحاكم وحقوق افنسان... وقد قرات تفسيرات أخرى عديدة لرموز الرواية ومنها ضيق كافكا الذي كان يعمل بالقانون بعمله وإجراءاته... وربما تختلف التفسيرات باختلاف خلفيات القراء ولكن المهم في الأمر أنني استمتعت بالكوميكس رغم انني استغربته في عمل ادبي مثل هذا، ولولا أنني قرأت الكثير من الكوميكس في صغري لربما كنت كرهت تقديم الرواية على هذا النحو :)

  17. 5 out of 5

    Lina AL Ojaili

    "المحاكمة" التي يقصد إليها كافكا إنما هي الحياة فقط وأن قضيته تقتصر على لغز الوجود الإنساني في هذا العالم،

  18. 5 out of 5

    Dr.Abdulkarem

    رواية؛ قيل أنها رفعت من شأن كافكا... تدور حول شخصية؛ تُعتقل، دون أن يعرف ماهي التهمة، أو الذنب... إلا أن إجراءات المحاكمة... تؤدي للجنون... لكني وجدت أن هناك حلقة مفقودة؛ في أحداث القصة.. بغض النظر.. عما أن هناك تعديل في ترتيب فصول الرواية... أو وجود فصول ساقطة... إلا أنها ليست بذلك الصدى؛ الذ مُنح لها.. والذي تحول لفيلم...

  19. 5 out of 5

    Serpil

    Kitabi çizgi roman seklinde okumak daha keyifli sanirim ancak bazi bolumler anlasilir olmaktan cikmis gibiydi..

  20. 5 out of 5

    نور الدين محمد

    اتحدت روح الرسامة شانتال مع روح كافكا، فخرج هذا العمل الذي يقتل. تتميز رسومات شانتال لوجه كافكا بالمزج بين الاكتئاب والتفاجئ واللامبالاة، لكن على الرغم من كل هذه الصفات، يتسرب إلى الرائي شعور بوسامة هذا الشاب كافكا. استعملت شانتال ملامح وجه كافكا لتجسيد صورة بطله جوزيف ك. *** القبض على السيد جوزيف ك دون جريمة: *** ثم تبدأ الحكاية: *** محاكمة سخيفة وبلا معنى: *** ثم هي النهاية: ***

  21. 4 out of 5

    Sadie Forsythe

    I’ve come to the conclusion that graphic adaptations of books, even famous books, just shouldn’t be read unless you’ve read the original. They make great accompaniments, but never seem to stand on their own. This one is no different. It has a distinct style and you get a sense of the story, but it doesn’t really give you enough meat to truly understand the it. As something I picked up on a whim, while sitting in a coffee shop, it did the job of keeping me from being bored and I don’t regret read I’ve come to the conclusion that graphic adaptations of books, even famous books, just shouldn’t be read unless you’ve read the original. They make great accompaniments, but never seem to stand on their own. This one is no different. It has a distinct style and you get a sense of the story, but it doesn’t really give you enough meat to truly understand the it. As something I picked up on a whim, while sitting in a coffee shop, it did the job of keeping me from being bored and I don’t regret reading it, but I can’t say it really impressed me much.

  22. 4 out of 5

    káťa

    Zrovna jsme Kafku probírali ve škole, tak jsem si řekla, že si od něj něco půjčím v knihovně. Takže v knihovně běžím k písmenku K a beru Proces - ovšem jsem absolutně netušila, že si beru komiksovou verzi. Nepodívala jsem se, ani jsem si pořádně nepřečetla co je na obálce. Doma jsem byla hodně překvapená :D Každopádně mě to doopravdy zaujalo. Je to taková nenásilná forma, jak se setkat s Kafkovými myšlenkami a deprimujícím příběhem, který v sobě Proces schovává. Byrokracie, stísněnost, pocit, že Zrovna jsme Kafku probírali ve škole, tak jsem si řekla, že si od něj něco půjčím v knihovně. Takže v knihovně běžím k písmenku K a beru Proces - ovšem jsem absolutně netušila, že si beru komiksovou verzi. Nepodívala jsem se, ani jsem si pořádně nepřečetla co je na obálce. Doma jsem byla hodně překvapená :D Každopádně mě to doopravdy zaujalo. Je to taková nenásilná forma, jak se setkat s Kafkovými myšlenkami a deprimujícím příběhem, který v sobě Proces schovává. Byrokracie, stísněnost, pocit, že nikam nepatříte. Dozvěděla jsem se, co jsem potřebovala. Za mě super.

  23. 4 out of 5

    الشّيماء أشرف

    الرسوم جيدة لكني اكتشفت أنني لست من محبين الروايات المصورة، تمثيل الظلم والتعسفية في تلك الفكرة جيدا وليس عظيما لم أجد للقصة عمقا بالقدر الكافي للتأثير في، أول قراءة لكافكا وسأعيد التجربة في نسخة مترجمة أخرى.

  24. 5 out of 5

    سلمى العاقل

    رواية معقدة .. شعرت أن الكاتب أراد أن يقول شيئا ما؛ وفي مراحل كثيرة اقترب من قولهـ.. لكنهـ أحجم بعد ذلك..... لا أحب الروايات التي تخاطبكـ بشكل مباشر... لكن أيضاً؛ التوريّة والرمزيّة العالية، لا تشدكـ كثيرا.. لم تكن رواية جيدة ولا حتى ممتعة..

  25. 4 out of 5

    Esraa Gad

    مراجعة رواية #المحاكمة المرة الثانية التي أقرأ فيها لكافكا وكانت افضل من الأولي ، الرواية عبثية وسوداوية من الطراز الأول . الفكرة هي بطلة هذه الرواية بكل ما فيها من تفاصيل ، كما أن الترجمة جيدة _ترجمة محمد أبو رحمة_ علي عكس ما اشتكى البعض من تراجم أخرى هل لك أن تتخيل أن تحول إلي المحكمة في قضية كبيرة ، نتائجها قد تقضي علي حياتك ، لكن المعضلة ليست في تحويلك إلي المحكمة ، لكن المشكلة أنك مطالب أن تدافع عن نفسك ولا تعرف تهمتك !! تكتب الكثير والكثير من مذكرات الدفاع لعل إحداهم يصيب الهدف ، لكن تأتيك مراجعة رواية #المحاكمة المرة الثانية التي أقرأ فيها لكافكا وكانت افضل من الأولي ، الرواية عبثية وسوداوية من الطراز الأول . الفكرة هي بطلة هذه الرواية بكل ما فيها من تفاصيل ، كما أن الترجمة جيدة _ترجمة محمد أبو رحمة_ علي عكس ما اشتكى البعض من تراجم أخرى هل لك أن تتخيل أن تحول إلي المحكمة في قضية كبيرة ، نتائجها قد تقضي علي حياتك ، لكن المعضلة ليست في تحويلك إلي المحكمة ، لكن المشكلة أنك مطالب أن تدافع عن نفسك ولا تعرف تهمتك !! تكتب الكثير والكثير من مذكرات الدفاع لعل إحداهم يصيب الهدف ، لكن تأتيك الأخبار فيما بعد أن موقفك يزداد صعوبة وأنك في الطريق إلي الهاوية ، لا تناضل من أجل معرفة تفاصيل قضيتك بل من أجل معرفة اتهامك ، فتتحول من إنسان ناجح إلي إنسان محور حياته هي تلك القضية فقط فتنهار كل انجازاتك ، وعندما تقرر المضي قدما في حياتك وتناسي أمر القضية لتعيش ما تبقي من حياتك بشكل أفضل فتجد النهاية أمامك تهدم كل ما صنعت . أفضل مشهد في الرواية هو مشهد القس مع مستر ك والحكاية التي قصها عن القانون والحارس ، مشهد ممتاز وتحليل رائع وإن كنت لم استوعب بعضه بشكل كافي . التقييم العام : أربع نجوم

  26. 4 out of 5

    Ibrahim Fouad

    رواية لا تستحق أكثر من ثلاثة نجمات، ولا أرى سببًا لتلك الشهرة التى نالتها، فهى لا تستحق هذه الدرجة من الشهرة إطلاقًا ولولا الفصل قبل الأخير الذى تضمن حكاية (الحارس والريفي) وما تضمنه من رمزيه لكنت أعطيتها نجمتين فقط بدلًا من ثلاثة.

  27. 5 out of 5

    Rahek Elgebaly

    رواية بدون نهاية ولكنها ... باختصار هى قصة كلا منا مع الحياة والاقدار فنحن بدون مقدمات نجد انفسنا امام مشكلة غير مفهومة وبدون اسباب ومطالبين بمواجهتها باسلوب غير مفهوم ومعروف لنا فنضطر فى البداية للسخرية ثم مواجهة الامر والسعى بجد واجتهاد ثم الياس .... وذلك ماحدث ل ك وجد نفسة متورط فى تهمة لايعرفها ومعرض لمحاكمة لايعرف عنها شء قدرنا مواجهة اقدار غير مفهومة

  28. 5 out of 5

    Salsabil Emam

    بادئ ذي بدء النسخة التي قرأتها هي طبعة الهيئة العامة لقصور الثقافة ترجمة محمد أبو رحمة. بالنسبة لرواية المحاكمة فهي أساساً رواية أحد فصولها لم يكتمل، و قد أوصىَ كافكا بعدم نشرها فقد رآها غير مكتملة و لم يكن راضٍ عنها، و لكن صديقه قرأها بعد وفاته و حرر مخطوطتها إلى ما رآه مفهوم و نشرها. و قد نُشرت الرواية عام 1925. و برغم قِدمها إلا أن كافكا رصد فيها مُبكراً مشاكل المنظومات الكبيرة و فسادها و فساد موظفيها من أصغرهم لأكبرهم، الرواية لم تخل من الطابع الكافكاوي المعتاد، أن يستيقظ بطلها "جوزيف ك" ليجد بادئ ذي بدء النسخة التي قرأتها هي طبعة الهيئة العامة لقصور الثقافة ترجمة محمد أبو رحمة. بالنسبة لرواية المحاكمة فهي أساساً رواية أحد فصولها لم يكتمل، و قد أوصىَ كافكا بعدم نشرها فقد رآها غير مكتملة و لم يكن راضٍ عنها، و لكن صديقه قرأها بعد وفاته و حرر مخطوطتها إلى ما رآه مفهوم و نشرها. و قد نُشرت الرواية عام 1925. و برغم قِدمها إلا أن كافكا رصد فيها مُبكراً مشاكل المنظومات الكبيرة و فسادها و فساد موظفيها من أصغرهم لأكبرهم، الرواية لم تخل من الطابع الكافكاوي المعتاد، أن يستيقظ بطلها "جوزيف ك" ليجد نفسه مُتهم بجريمة تُدينه في قضية لا يتم ذكر أي تفاصيل عن ماهيتها أو أسبابها طوال الرواية، و كالعادة فلن تجد بطل الرواية طارحاً للعديد من الأسئلة المنطقية التي ستدور بخلدك أثنار حواراته مع المحققين أو مع كل من سيقابلهم لمحاولة حل مسألة قضيته. و للأسف فإن الرواية مملة بعض الشئ من وجهة نظري. و من النقاط المثيرة للتفكير في الرواية أن أغلب من تحدث إليهم البطل عن قضيته باحثاً عن حل كان كلامهم يحمل الشئ و نقيضه مما ينذر بأنه لا حل أمام جوزيف ك، فيمكنك الإستعانة بفلان و فلان و لكن حذار ففي الإستعانة بهم ضرر! و يمكنك فعل هذا الأمر و لكن حذار فثمة أضرار تحيط به، و لهذا سأقتبس جزء من حوار "جوزيف ك" مع الرسام -والحوار بين هذين الشخصين أغلبه من أهم ما جاء في الرواية- لأدلل على هذه السيولة التي لا يمكن تحملها: "فقال ك: "لقد أبديت سلفاً أن المحكمة لا تقبل الأدلة و قصرت ذلك على المحكمة العلنية فحسب، لكنك تقول لي الآن أن المتهم البريء لا يحتاج مساعدة أمام المحكمة؛ فهنا يكمن تناقضٌ ما. كما أنك قلت سابقاًَ أنه يمكن التأثير على القضاة، و لكنك تزعم الآن أن الإفرج الحقيقي لا يمكن الحصول عليه من خلال التأثير على القضاة! و هذا هو تناقض ثان" فقال الرسام: "يمكنني تفسير هذين التناقضين ببساطة. فحديثي دار حول أمرين مختلفين: أحدهما ينص عليه القانون، و ثانيهما هو تجربتي الشخصية، ؛ فلا ينبغي خلط هذا بذاك فالقانون -الذي لم أقرأه بالطبع- ينص من ناحية على الإفراج عن البري، و -من ناحية آخرى- لم ينص على التأثير على القضاة. لكني خبرتُ نقيض ذلك؛ فأنا لم أسمع عن إفراج حقيقي، بينما أعرف كثيراً عن التأثير. و من الممكن بالطبع أن تكون كل التجارب التي مررت بها خالية من حالة براءة؛ و لكن! أليس غريباً أنه لم يوجد بريء واحد في كل هذه الحالات الكثيرة." " و برغم الإنزعاج خلال القراءة من هذا الشئ و نقيضه و طرح ذهنك لسؤال إذاً ما الحل؟ و طرح ذهنك للإجابة بأنه لا حل بالقطع من خلال هذه المنظومة، إلا أن هذه التناقضات ليست مبالغة روائية في نظري و لكنها حقيقة فعلية في منظومات العدل الغائب، فليست برائتك هي ما تحدد إذا كانت القضية ستنتهي لصالحك أم لا .. لا أحد يعرف أي شئ في أي شئ .. كلهم ساع و لكن كل ساع يعلم بداخله أن سعيه ربما يوصله و ربما لا .. بل و يعلم أن جميع الإحتمالات مفتوحة كانت هذه روح الرواية من أولها حتى نهايتها المأساوية.. و يبقى أحد أهم مشاهدها هو مشهد المحاكمة و خطبة "جوزيف ك" أمامها و التي سأقتبسها هُنا: "ليس هناك شك أن وراء كل مظاهر هذه المحكمة التي أمرت بإعتقالي، ثم التحقيق معي اليوم، تقف منظمةٌ ضخمة، منظمةٌ لا توظف فقط حُراساً مرتشين، و مشرفين تافهين، و قضاة تحقيق هم -في أفضل أحوالهم- أصحاب مستوى متواضع؛ و إنما تعول كذلك قضاة كباراً و صغاراً، و كذلك معاونيهم من أمناء سر و رجال شرطة محليين، و معاونين آخريين، بل ربما أيضاً جلادين. و أنا لا أجد حرجاً في الإفصاح عن ذلك. فما هو هدف هذه المنظمة الضخمة أيها السادة؟ إنها تهدف إلى إعتقال أشخاص أبرياء لإجراء تحقيق تافه معهم، ينتهي غالباً إلى لا شيء، كما حدث معي. فهل يمكن تفادي أفظع فساد إداري نتج عن تفاهة هذه المنظومة بكاملها؟ إن هذا لأمرٌ مستحيل. و ليس بوسع أعظم قاض درء ذلك عن نفسه. لذا، يسلب الحراس ملابس المعتقلين من على أجسادهم، و يقتحم المشرفون منازل الغير، و في سبيل هذا يُهان الأبرياء -بدلاً من استجوابهم- أمام جموع الناس. و قد ذكر الحارسان قسماً للأمانات يودع المعتقل به ما يملكه؛ إنني أريد رؤية هذا القسم الذي تُدمر فيه ثروة جناها المعتقل بكِّده، إن لم يكن موظفو الأمانات قد سرقوها."

  29. 4 out of 5

    Keith

    Illustrated in a style much (and openly) influenced by R. Crumb, this has a good deal more visible nipples than I remember there being in the Muir translation. Not having read the original German, I can't say whether this is simply an editorial choice, or mere pandering.

  30. 4 out of 5

    Catalin Negru

    Target audience: Common people, anyone passionate about the absurd fiction genre. About the author: According to Wikipedia, Franz Kafka was a German-language writer of novels and short stories who is widely regarded as one of the major figures of 20th-century literature. His work, which fuses elements of realism and the fantastic, typically features isolated protagonists faced by bizarre or surrealistic predicaments and incomprehensible social-bureaucratic powers, and has been interpreted as expl Target audience: Common people, anyone passionate about the absurd fiction genre. About the author: According to Wikipedia, Franz Kafka was a German-language writer of novels and short stories who is widely regarded as one of the major figures of 20th-century literature. His work, which fuses elements of realism and the fantastic, typically features isolated protagonists faced by bizarre or surrealistic predicaments and incomprehensible social-bureaucratic powers, and has been interpreted as exploring themes of alienation, existential anxiety, guilt, and absurdity. His best known works include "Die Verwandlung" ("The Metamorphosis"), Der Process (The Trial), and Das Schloss (The Castle). Structure of the book: The novel has 216 pages and it is divided into 10 chapters. Overview / Plot summary: The Trial is the story of a man by the name of Josef K. who has been charged of a crime by the invisible court which he has definitely not committed. The novel goes on to show how K tries to fight for justice and in the end is killed without being proven innocent. There are, broadly speaking, too ways of approaching The Trial as a novel: either by assuming that the events and characters described are projections of K.’s mind, or that everything is as described and external to K. Most readings will fall into one of these two camps, the former being a smaller, more intimate portrait of a mind coming apart, and the latter a larger, more political reading. Both approaches offer fertile ground for discussion and that the novel can be read in various different ways only adds to its sustained appeal. The Trial can be interpreted in many ways. It can easily be read as a prophecy or a brilliant evocation of the totalitarian and authoritarian police states that scarred the 20th century, before they had even come to prominence. The charge against K is not mentioned at all during the whole narrative. Moreover, the author shows through the example of the businessman Block, whose case had been going on for five years, how he was now a mere shadow of his former self and now was only concerned about his case which according to Titorelli, the Painter, would never end in absolute justice and freedom. Block even stays like a slave in the house of his lawyer, who calls for him at odd hours and who treats him like a worm. K did not want the service of such a lawyer and to obey the system and ultimately this is why he meets his end in an abandoned quarry. From another point of view, The Trial might be a mockery of the Austrian Hungary bureaucratic system or the judicial system in general. Kafka was trained as a lawyer. The novel is suffocating thanks to the vivid descriptions and master storytelling. The heat felt in the painter Titorelli’s studio, for example, is not only felt by K but also by us the readers as well as those readers who are aware of the faulty system of justice even in our own present democratic times. The Trial gives a glimpse of the futility of justice in the modern world where everything is like a riddle with many interpretations, just like the riddle told by the prison priest to K in the novel, about the door keeper. The novel shows how justice can be manipulated and how a case can go on for years and years while the lawyers and judges make shady businesses. According to Titorelli, perfect justice is a legend while Block states that a great lawyer is never found (as in honest). Leni is another character in the novel who fascinates. She is the nurse of K’s lawyer is madly in love with K because she finds all condemned men very attractive. In fact, K’s senile lawyer even gives K a detailed description about how people who are involved in a case seem to the judges to also look very attractive, which disgusts K. Overall, Franz Kafka brings out truth in this work which ignites one to think about the past, present and future of one’s government and especially ones justice system. He aids us to take a long and careful look at our bureaucracy and how will the future define its justice system. Will justice be equal and available to all, or will all citizens who approach justice be suffocated the way K was suffocated when he entered the attic filled with court offices? Quote: If he stayed at home and carried on with his normal life he would be a thousand times superior to these people and could get any of them out of his way just with a kick. Strong points: Kafka was a master of the absurd, and The Trial is the masterpiece. There is no wonder that Kafka's writing has inspired the term "Kafkaesque", used to describe concepts and situations reminiscent of his work. Examples include instances in which bureaucracies overpower people, often in a surreal, nightmarish milieu which evokes feelings of senselessness, disorientation, and helplessness. Characters in a Kafkaesque setting often lack a clear course of action to escape a labyrinthine situation. Kafkaesque elements often appear in existential works, but the term has transcended the literary realm to apply to real-life occurrences and situations that are incomprehensibly complex, bizarre, or illogical. Numerous films and television works have been described as Kafkaesque, and the style is particularly prominent in dystopian science fiction. Weak points: If you like the absurd, then this is the book to read. I liked to book. After I read this book I realized I do not like the genre. The entire time I was tormented by this annoying feeling “Just tell me what he is accused of!!!!!” Like an itchiness I had to scratch. I personally like stories with a clear end, preferably with people who live happily ever after; so, this is why I gave it 4 stars. _______________ ★★★ Follow us on Goodreads ★★★ Visit our website www.reasonandreligion.org

Add a review

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Loading...
We use cookies to give you the best online experience. By using our website you agree to our use of cookies in accordance with our cookie policy.